معايير القبول بالمدارس اليابانية.. ننشر المعايير الجديدة للقبول للطلاب والمعلمين

معايير القبول بالمدارس اليابانية، وضعت وزارة التربية والتعليم معايير جديدة لقبول الطلاب والمعلمين في المدارس اليابانية، بعد إعلان المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، فتح باب التقديم إليها بدءًا من يوم 15 فبراير الجاري.

وحسب مصدر مطلع بوزارة التربية والتعليم، وهو عضو بلجنة وضع معايير القبول بالمدارس اليابانية، وطلب عدم نشر اسمه، فإن هناك تغييرًا جذريًا في شروط الدخول أو العمل بهذه المدارس، عن تلك التي كانت موجودة العام الماضي.

أولًا: معايير القبول بالمدارس اليابانية بالنسبة للطلاب تنحصر في الآتي:

1- أن يكون محل سكن الطالب داخل نطاق الإدارة التعليمية التابع لها سكن والده، بشرط أن يكون ذلك مثبتا في بطاقة الهوية الشخصية لولي الأمر.

2- يكون الطالب ضمن المتقدمين الأكبر سنًا، سواء في “كي جي 1” أو “كي جي 2” أو الصف الأول الابتدائي.

3- السن الأكبر ليس شرطًا لقبول الطفل بالمدرسة، لأن هناك شروطا أصعب تتعلق بتجاوز الاختبارات.

4- يشترط أن يتخطي الطالب الاختبارات الإلكترونية التي تعقدها اللجنة المشكلة لاختيار الطلاب وتكون الأسئلة في النواحي السلوكية والنفسية والتربوية والاجتماعية لتتواءم طبيعة الطالب مع الأنشطة اليابانية.

5- يشترط بعد موافاة الطالب لسن القبول (كالأكبر سنا) وتجاوز الاختبار الإلكتروني أن يتخطى المقابلة الشخصية التي تجريها معه اللجنة المشكلة لاختيار الطلاب.

6- سوف تكون الأسئلة وجها لوجه بين الطالب واللجنة، وتكون محاورها متعلق بقدراته وسلوكياته ومظهره ومعدلات ذكاءه والتزامه أو شغبه، وهكذا.

7- لن تكون الاختبارات الإلكترونية أو الشفهية “مجرد أسئلة لتمرير قبول الطلاب” بل إنها سوف تكون العامل الحاسم في القبول من عدمه.

8- سيكون لكل مدرسة لجنة خاصة بقبول الطلاب، بعضوية مدير المدرسة ومسئول من المديرية التعليمية بالمحافظة، مع أساتذة في السلوك وعلم الاجتماع والشؤون التربوية.

9- إتاحة حضور ولي الأمر أثناء الاختبارات- دون أي تدخل منه- للتأكد بنفسه من نزاهة وشفافية مسارها، حتى لا يشك أحد من قبول طفل غير مستوفٍ للشروط.

10- لن يكون مؤهل الأب أو الأم عائقا أمام التحاق أي طفل بالمدارس اليابانية مثلما يحدث في بعض المدارس الخاصة والدولية، لأن ذلك حسب المصدر “تمييز فج”.

11- في حال قبول الطالب، سوف يتم عقد لقاء بين اللجنة وولي الأمر وابنه لإطلاعه على شروط ومعايير الدراسة بالمدارس اليابانية، وإذا رفض الإقرار بقبولها سوف يتم رفض قبول ابنه.

12- في ذات اللحظة سوف يوقع ولي الأمر على تعهد مكتوب بأن يحضر إلى المدرسة 20 ساعة سنويا للقيام بأعمال تطوعية وإلا سوف يٌرفض قبول ابنه.

ثانيا: معايير القبول بالمدارس اليابانية بالنسبة للمعلمين:

1- أن يكون من الحاصلين على مؤهل عالٍ في ذات التخصص الذي يعمل به في التربية والتعليم.

2- سوف يكون الاختيار للأفضل من بين الحاصلين على درجتي الماجستير والدكتوراة.

3- أن يكون من ذوي الأعمار الصغيرة وليس من تجاوزا الخمسين عاما لخصوصية الدراسة بالمدارس اليابانية ونوعية الأنشطة المطلوب القيام بها.

ثالثا: سيتم تعديل القرار الوزاري الصادر العام الماضي بخصوص معايير القبول بالمدارس اليابانية للطلاب والمعلمين، لأن هناك اختلاف جذري بين العام الماضي والحالي في هذه المسألة، على أن تصدر التعديلات الجديدة قبل فتح باب القبول بالنسبة للمعلمين والطلاب.

رابعًا: بنسبة 90% لن تقبل المدارس اليابانية التحويل إليها من مدارس أخرى، بمعنى أنها سوف تتعامل بالتقديم وليس التحويل من مدارس أخرى، ابتداء من “كي جي1″ مرورا بـ”كي جي 2” حتى الصف الأول الابتدائي، أي لن تكون هناك تحويلات، بل تقديم فقط، بحيث يكون من حق أي طفل حتى لو كان في مدرسة خاصة أو دولية أو تجريبية أو حتى لم يلتحق بأي مدرسة من قبل، أن يتقدم إليها كأنه أول مرة يتقدم لمدرسة، وهذا الأمر سيحسمه القرار الوزاري المعّدل المقرر صدوره خلال أيام قليلة.

نقلا عن بوابة الاهرام

شاهد أيضاً

المستثمر الفرنسي جابر موسي

مستثمر فرنسي لمحافظ المنيا: مستعد لتنفيذ قرار اللجنة الوزارية ولا يوجد متأخرات بس نفذ القانون وخطاب وزيرة الإستثمار

قال المستثمر الفرنسي جابر موسى إنه مستعد لتنفيذ قرار اللجنة الوزارية ودفع حق الدولة وعلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.