التفاصيل الكاملة لخطة الحكومة لترشيد دعم الطاقة وزيادة أسعار الكهرباء والبنزين

تشهد موازنة العام المالى ٢٠١٧/٢٠١٨ مواصلة الجهود لرفع كفاءة الإنفاق العام من خلال ترشيد دعم الطاقة وتوجيه جزء من الوفر المالى المحقق لتمويل برامج الحماية الإجتماعية الأكثر كفاءة فى إستهداف الطبقات الأولى بالرعايـة إلى جانب خفض العجز ومعدلات الدين العام وبما يمكن الدولة من إعادة توجيه مواردها لصالح التنمية الإقتصادية والبشرية والإجتماعية بدلاً من سداد فوائـد الديون .

تم إدراج نحو ١١٠ مليـار جنيـه لـدعم المـواد البتروليـة للعـام المـالي ٢٠١٧/٢٠١٨ فى ضوء إرتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه بالإضافة إلى إرتفاع أسعار البترول العالمية وهو ما يؤدى إلى زيادة تكلفـة إتاحـة المـواد البترولية .

تعتزم الحكومة المضى قدماً فى إصلاح منظومه دعم المواد البتروليـة علـى المدى المتوسط فى قطاع الطاقة باعتباره إصلاح ضروري لإزالـة التـشوهات السعرية داخل الإقتصاد التى أدت إلى جذب إستثمارات كثيفـة إسـتخدام رأس المال والطاقة على حساب استثمارات أعلى كثافة من جهة التشغيل. فضلاً عن آثاره السلبية على البيئة. وتشمل هذه صلاحات :

تطبيق المنظومة الجديدة للبطاقات الذكية فى توزيع المنتجات البتروليـة بهدف مكافحة تهريب المنتجات المدعومة ومنع التسرب .

إتحقيق أفضل ستهداف لمستحقي الدعم على المدى المتوسط .

إجراء إصلاحات مالية وهيكلية للهيئة المصرية العامة للبترول لتعظـيم العائد فى قطاع البترول بما يدعم موارد الموازنة العامة للدولة ويـساهم فى تمويل البرامج الإجتماعية وتحقيـق الإسـتدامة الماليـة ومعالجـة الإختلالات .

إتم دراج نحو ٣٠ مليار جنيه لدعم الكهرباء خلال العام المالى ٢٠١٧/٢٠١٨ بما يضمن تغطية العجز المالى لدى شركات الكهرباء الناتج عـن بيـع التيـار الكهربائى بأقل من تكلفته وبما يتسق مع برنامج إعادة هيكلـة تعريفـة دعـم الكهرباء .

إستكمال رفع كفاءة محطات توليد الكهرباء وشبكة نقل وتوزيع الكهرباء وفتح المجال أمام القطاع الخاص للمشاركة فى إنتاج الكهرباء وتشجيع الإستثمار فى مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة وبما يعود بمـردود إيجـابى علـى خفـض التكاليف وتوفير الطاقة اللازمة لدعم خطة التنمية

شاهد أيضاً

عاجل .. اعلان اغلي شقة في مصر يثير سخرية المصريين من السعر الصادم

اغلي شقة في مصر، اعلان صدم المصريين أمس عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد السعر الصادم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.