مجلس الوزراء ينتهى من تحديد أسعار الكهرباء الأسبوع القادم.. والتطبيق أول يوليو

كشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة، أنه من المتوقع أن يعلن مجلس الوزراء فى جلسته الأسبوع القادم، نسبة الدعم الذى يقدمه للمواطن فى الكهرباء والأسعار الجديدة التى سيتم تطبيقها على فاتورة استهلاك يوليو القادم.

وأضاف المصدر، أن الوزارة أرسلت عدد من المقترحات لإعادة هيكلة أسعار الكهرباء، المقرر تطبيقها فى يوليو القادم لمجلس الوزراء ليتم دراستها والبت فيها من خلال تحديد نسبة الدعم المقدم للمواطن قبل نهاية يونيو الجارى وتطبيق الأسعار الجديدة بدءً من يوليو 2017.

وتابع المصدر، أنه تم الانتهاء من تحديد تكلفة سعر الكيلو وات ساعة، وفقا للأسعار العالمية وارتفاع سعر الصرف، لافتًا إلى أن تكلفة سعر الكيلو وات ساعة تبلغ 97 قرش من بداية شهر يوليو القادم وحتى يونيو 2018.

وقال المصدر، إن جميع مقترحات الوزارة تراعى محدودى الدخل الذين لا يزيد استهلاكهم عن 300 كيلو وات شهرياً، فيما يتحمل من يزيد استهلاكه عن 600 كيلو وات الجزء الأكبر من تكلفة الكيلو وات ساعة، مؤكدًا أن محدودى الدخل لن يشعروا بالزيادة الجديدة فى أسعار الكهرباء لأنها ستكون طفيفة.

وأوضح المصدر، أنه من المتوقع أن يتحمل من يزيد استهلاكه عن ألف كيلو وات شهريًا ضعف التكلفة الفعلية للكيلو وات وهى 97 قرشا، موضحًا أن هذا الفرق سيتم استغلاله فى دعم محدودى الدخل.

وقال المصدر، إن تكلفة سعر الكيلو وات ساعة حتى 30 يونيو 2016 كانت تبلغ 63 قرش و بناء عليه خصصت الدولة 30 مليار جنيه دعم الكهرباء، لافتًا إلى أن أزمة الدولار و القيمة المضافة رفعت تكلفة سعر الكيلو وات ساعة إلى 86 قرش، و بناء على تعليمات الرئيس السيسى لم يتم تعديل الأسعار مراعاة الظروف المواطن و ظل يحاسب على الأسعار القديمة.

وأوضح المصدر، أن عدم تعديل أسعار الكهرباء بعد القيمة المضافة و ارتفاع سعر الصرف تسبب فى أن يصبح الدعم المقدم من الدولة للمواطن 65 مليار بدلا من 30 مليار، موضحًا أن الـ35 مليار الفرق بين سعر البيع و التكلفة أصبحوا عجز فى الموازنة العامة للدولة.

وقال المصدر، إن عدم تطبيق تعديل أسعار الكهرباء المباعة المستهلك سيرفع عجز الموازنة إلى ما يقرب من 60 مليار جنيه، خاصة وأنه من المتوقع أن يصل سعر الكيلو وات ساعة فى 30 يونيو 2017 إلى 97 قرش نتيجة ارتفاع سعر الدولار و القيمة المضافة.

وقال المصدر أنه وفقاً للأسعار و احصائيات العام الماضى، أن عدد المستهلكين الذين لا يزيد استهلاكهم عن 50 كيلو وات يبلغ 44 مليون و يحصلون على دعم شهرى نصف مليار جنيه، فيما يبلغ عدد من يزيد استهلاكه عن 100 كيلو وات 3 مليون 200 ألف و يحصلون على 2 مليار جنيه دعم شهرى، ومن يزيد استهلاكه عن 200 كيلو وات يبلغ عددهم 9 مليون مواطن و يحصلون 9 مليار جنيه دعم.

فيما يحصل من يتراوح استهلاكه بين 201 إلى 350 كيلو وات، عددهم 8 مليون 300 ألف و يحصلون على دعم 11 مليار جنيه، ومن يتراوح استهلاكهم بين 351 إلى 650 كيلو وات، عددهم 3 مليون 400 ألف و يحصلون على 6 مليار جنيه دعم.

ومن يتراوح استهلاكه بين 651 إلى ألف كليو وات 287 ألف مواطن و يتم دعمهم 491 مليون جنيه ومن يزيد عن 1000 كيلو وات لا يحصلون على دعم.

ومن جانبه، أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن رفع الدعم نهائيا وفقا لخطة مجلس الوزراء كان من المفترض أن ينتهى خلال العامين القادمين، و لكن نتيجة الظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد سيتم مد فترة رفع الدعم نهائيا.

وأضاف حمزة، أن مد فترة رفع الدعم مازال قيد الدراسة، لافتًا إلى أنه لم يتقرر إذا كانت الفترة ستكون 5 سنوات أو 7 سنوات.

يذكر أن عدد شرائح الكهرباء 7 شرائح وأسعارها كالأتى حتى يونيو 2017:

-الشريحة الأولى من 0 إلى 50 كيلو وات بـ 11 قرشا.

– الشريحة الثانية من 51 إلى 100 كيلو وات 19 قرشا.

– الشريحة الثالثة من 0 إلى 200 كيلو وات 21 قرشا.

– الشريحة الرابعة من 201 إلى 350 كيلو وات 42 قرشا.

– الشريحة الخامسة من 351 إلى 650 كيلو وات 55 قرشا.

– الشريحة السادسة 651 إلى ألف كليو وات 95 قرشا.

– الشريحة السابعة من صفر إلى أكثر من ألف كيلو وات 95 قرشا.

 

شاهد أيضاً

المستثمر الفرنسي جابر موسي

بالمستندات.. المستثمر الفرنسي جابر موسي: نثق في وعود وخطط الرئيس عبدالفتاح السيسي للنهوض بالاستثمار رغم تصرفات محافظ المنيا

قال المستثمر الفرنسي جابر موسي عضو الاتحاد المصرى للغرف السياحية، إنه ملتزم بالاستمرار في الاستثمار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.